ناكني بعنف في ليلة الدخلة و جعلني احب النيك

0 views
0%

في ليلة دخلتي زوجي ناكني بعنف كبير و كان معي مثل الوحش و لكن تلك الطريقة جعلتني احب الزب و النيك الساخن لاني تعودت عليها و انا لم اكن اعرف ان زوجي عصبي فهو لما كان ياتي الى بيتنا كان يبدو دائما خجول و رزين و لكن في الفراش غير كل شيء . و حين دخل الى غرفتي احسست به مضطرب جدا و كان شيئا ما يقلقه ثم حاولت تهدئته لكنه اخبرني ان كل شيء على ما يرام و تبادلنا الحديث و ضحكنا قليلا ثم بدا يداعبني ويقبلني وانا اعجبتني تلك الطريقة و لكن فجاة تحول الى شخص اخر تماما و كشف عن زبه الذي كان مثل الموزة الكبيرة طويل و واقف بشدة و جذبني نحوه بقوة حتى يدخله في كسي

و لما ادخل زوجي زبه احسست بقوة كبيرة في تمزق غشائي و زوجي ناكني بعنف كبير و نسي انه في ليلة الدخلة و للحظات احسست بقرف شديد من الجنس و الزب و لكن زبه سخن داخل كسي و عرفت ان زوجي يملك طاقة جنسية جبارة و كبيرة جدا . و فتحت نفسي و رجلاي امام زب زوجي الكبير الاسمر و تركته يدخل بقوة كبيرة جدا ثم اصبح الاحتكاك احلى لما تبلل كسي و ترطب من حركة الزب فيه و انا بدات اذوب و زوجي سخن اكثر و كان يلمس بزازي و يفرك بعنف و عرفت ان زوجي عنيف و يحب الحرارة و يملك شهوة اضافية حيث يومها زوجي ناكني بعنف كبير و امطر كسي بالزب

و كان زبه خاصة في الراس حاد جدا و يشطف دواخل كسي اثناء النيك و يهيجني و زوجي ناكني نيك عنيف و فتح كسي بطريقة قوية جدا جعلتني من يومها احب العنف و اعشق حرارة وجي في النيك و حتى قبلاته كانت ساخنة جدا و دافئة في نفس الوقت . ثم تسارعت حركة الزب الكبير الذي كان يدخله زوجي في كسي و انا ارتعش و لكن بطريقة عنيفة جدا و اكل زب كبير و زوجي ناكني بعنف كبير و هو يلهث و يريد ان يقذف ثم احسست بمني كثيف و كثير جدا داخل فرجي و زوجي يكب و يصرخ اه اه ويلهث و يقبلني بعنف شديد حتى خفت ان يعضني او يمزق شفتي بالعض

و لم يسحب زبه بل ابقاه وهو فوقي و انا اتحمل ذلك الجسم الثقيل فوقي و زوجي ما زال فوقي راكب و زبه منتصب حتى بعد ان كب شهوته و قذفها و انا اكملت الرعشة و انتظر فقط متى ينزل من على جسمي و يشبع زبه الذي ناكني نيك قوي ساخن جدا . وحين سحب زوجي زبه تركفي كسي فراغ كبير جدا و نشوة جميل و مرت ليلة الدخلة عنيفة ولكن جميلة و لذيذة جدا و انا مستمتعة و احببت الجنس و زوجي ناني بعنف وفتحني بقوة كبيرة

Date: فبراير 26, 2019